الأربعاء 2018/12/12   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
الأخبار
الهواتف الذكية.. وخطرها على دماغ الطفل NahrainNews.net بالدليل.. أجدادنا لعبوا طاولة النرد قبل 4 آلاف عام NahrainNews.net استقرار سعر صرف الدولار ببورصة الكفاح والأسواق المحلية NahrainNews.net اختيار أفضل وجهة سياحية لعشاق المغامرات في العالم NahrainNews.net ذوو شهداء سبايكر يتظاهرون وسط بغداد للمطالبة بحقوقهم NahrainNews.net ترامب يوقع على قانون بشأن الإبادة الجماعية في العراق وسوريا NahrainNews.net طلبة في جامعة كربلاء يُصممون جهازاً فريداً NahrainNews.net التجاوزات تعصي على بلدية الكرادة NahrainNews.net بعد طبع "الراچيتة".. قرار طبي آخر في العراق NahrainNews.net النزاهة تعلن إقالة عدد من المفتشيين العموميين NahrainNews.net نائب عن النصر: العراق ينتظر أياماً صعبة NahrainNews.net نائب سابق: الخضراء أكثر بؤساً من مناطق بغداد NahrainNews.net اليوم.. مواجهات قوية في الدوري الممتاز NahrainNews.net عاجل مجلس الوزراء يصدر قرارات مهمة في الكهرباء والبطاقة التموينية والطاقة والنفط NahrainNews.net الأولمبي يواجه نظيره السعودي ودياً NahrainNews.net
سرقة 80 "غطاء منهول" في بعقوبة خلال شهر
سرقة 80 "غطاء منهول" في بعقوبة خلال شهر
محلي
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

كشفت دائرة مجاري ديالى، الثلاثاء، عن سرقة 80 من اغطية المنهولات خلال شهر داخل الاحياء الغربية لمدينة بعقوبة، في حدث هو الاول من نوعه في المحافظة.وقال مدير مجاري غرب بعقوبة وليد الزهيري ، ان "الاحياء الغربية لمدينة بعقوبة شهدت خلال شهر واحد سرقة 80 من اغطية المنهولات في حدث هو الاول من نوعه في ديالى ككل".واتهم الزهيري من سماهم "الباعة الجوالين للاغراض المستعملة او مايعرف بالعتيق بالوقوف وراء اكبر عملية سرقة لاغطية المنهولات بناءا على شهادة الاهالي"، مؤكدا ان دائرته "عمدت الى تعويض نقص الاغطية لتجنب وقوع الاطفال في فوهاتها".واشار مدير مجاري بعقوبة الى "تعميم ارقام لدائرة المجاري والقوى الامنية للابلاغ الفوري عن اي حالة سرقة لاغطية المنهولات كونها ظاهرة سلبية تهدد حياة المدنيين".وتشهد احياء بعقوبة عمليات سرقة منفردة لاغطية المنهولات بين فترة واخرى ولكنها شهدت ارتفاع غير مسبوق في لاحياء الغربية مؤخرا.

المشـاهدات 73   تاريخ الإضافـة 10/07/2018   رقم المحتوى 8466
أضف تقييـم