الإثنين 2019/5/27   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
الأخبار
ليلى غفران تستغرب إغداق المال على قاتل ابنتها في السجن..وتتهم محمد رمضان بصنع نجوميته فوق جثتها NahrainNews.net إيقاف مقدمة "شيخ الحارة" بسمة وهبة لمخالفتها ميثاق الشرف والإساءة للأفارقة NahrainNews.net فزت ورب الكعبة … دلالتها NahrainNews.net لعلي أسمعت من به صمم NahrainNews.net القبض على عصابة من أربعة أشخاص نفذت عمليات سرقة شمال بغداد NahrainNews.net ما هِي الأسلحة “السريّة” التي هدّد قائد في الجيش الإيراني باستِخدامها لإغراق السّفن الأمريكيّة؟ وهل ستَلجأ أمريكا إلى الضّربات “الجِراحيّة” للرّد على الهَجمات الثّلاث التي استهدفت مصالحها وحُلفاءها؟ وماذا سيفعل 1500 جندي لحِماية 80 ألفًا في مِنطقة الشرق ا NahrainNews.net سومو: الشركات الهندية الاكثر شراء للنفط العراقي لشهر نيسان NahrainNews.net زوجة هورامي تكشف في رسالة لبارزاني عن اسرار "عصابة وسرقات" زوجها NahrainNews.net التحقيق المركزية: تصديق اعترافات 4 متهمين قتلوا طبيبا في الشعلة NahrainNews.net مدرب حراس النجف: لا نخاف من المنافسين.. وهذا ما نخشاه NahrainNews.net العتبة الحسينية تتعاقد مع شركات عالمية لتجهيزها باحدث الاجهزة الطبية لعلاج السرطان NahrainNews.net العتبة الحسينية تتعاقد مع شركات عالمية لتجهيزها باحدث الاجهزة الطبية لعلاج السرطان NahrainNews.net برلمان كردستان ينتخب الثلاثاء رئيساً للإقليم NahrainNews.net بالوثيقة.. المالية توجه بعدم التوظيف تحت عنوان "مجاني" او "طوعي" بدوائر الدولة NahrainNews.net وزارة التعليم تهدد الجامعات الأهلية NahrainNews.net
6 نصائح لا تهملها للنجاح في الامتحانات!
6 نصائح لا تهملها للنجاح في الامتحانات!
منوعات
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

 

لا يهمُّ إن كنت تدرس اللغة الإنجليزية أو الرياضيات أو علم النفس أو التاريخ، فكلُّ الامتحانات يمكن التعاطي معها بنفس الطريقة. اليوم نقدم لك مجموعة من النصائح التي ستساعدك في فهم كيفية الإجابة عن الامتحان، للوصول إلى الكتابة التي ستُظْهِر معرفتك الحقيقية للشخص الذي يقرأ إجاباتك.

1- راجع نماذج الامتحانات السابقة:

للنجاح في الامتحانات، ليس هناك طريقة استعدادٍ لخوض امتحانٍ مادة ما، أفضل من التدرب على نماذج الامتحانات السابقة لنفس المادة، فهذه الطريقة ليست مجرد إعداد لجواب سؤال محدد بعينه، ولكنّها تعطيك فهماً للكيفية التي تُعالج بها الأسئلة وكيفية تنظيم إجاباتك. وتمكنك من حساب الوقت الذي يجب أن تخصصه لكلّ سؤال بناء على كمّ المعلومات التي يحتاجها.إذا كنت ترغب في استخدام وسيلة لاختبار نفسك وكان لديك الوقت الكافي لتجربة امتحانات سابقة عملياً، جرب هذه الأداةلصنع اختبار على الإنترنت وحساب الوقت الذي تحتاجه لاجتياز كل سؤال.

2- اقرأ كل الأسئلة بعناية:

قد تخطئ في قراءة السؤال بسبب الضغط الذي تسببه أجواء قاعة الامتحان، والضغط النفسي الناجم عن الإرهاق في التحضير، فتبدأ بالإجابة تدريجيا و بشكل متسرع عن الأسئلة، ثمّ تدرك بعدها أنّك ارتكبت خطأً وأضعت وقتاً مهماً. لذا عند استلامك لورقة الامتحان، قُم أولاً بقراءة كامل الأسئلة بدقة حتى تكون متأكداً من صحة اختياراتك، وحتى تسلط الضوء على مقدار ما تعرفه عن موضوع كلّ سؤال.

3- قم بإدارة وقتك:
في هذه النقطة بالذات، ينبغي أن تكون صارماً مع نفسك، فبمجرد الانتهاء من تعيين المهلة الكافية لكلّ سؤال، ينبغي أن تجيب عنه دفعة واحدة ودون تردد، وإلّا لن تكون قادراً على إعطاء السؤال التالي كامل الانتباه والتركيز.

4- قُم بهيكلة إجاباتك:

إنَّ التعامل بمهارة مع الامتحان لا يعني أن تقفز مباشرة للإجابات، بل عليك استغلال بعض الدقائق الأولى للتخطيط لهيكلة الطويلة منها مثل ما يلي:

• كتابة موضوع تعبير.
• شرح فقرة حول موضوع ما في التاريخ.
• تحليل قضية في المنطق.
• استنتاج قاعدة ……الخ

حيث سيوفر عليك هذا التحضير المسبق الكثير من الزمن عند الخوض في هذا النوع من الإجابات. فموضوع التعبير مثلاً يحتاج إلى هيكل عام معروف مهما اختلفت المضامين حيث يحتوي على: "مقدمة – عرض – خاتمة". وهناك الكثير من الطلاب يعتقدون أن الخاتمة هي الجملة الأخيرة التي ننهي بها الموضوع. ولكن الخاتمة الأفضل والأكثر قوة هي التي يتمكن فيها الطالب من تجميع كل الأفكار معاً بأسلوبه الخاص ومن ثمّ تدعيمها برأيه في النهاية.

5-الأكثر تذكراً أولاً:

ينبغي الإجابة عن كلّ الأسئلة التي تعرفها وتتذكر كامل أبعادها أولاً، فالخوض في أسئلة مازالت قيد المعالجة قد يُضيع عليك كثيرا من الوقت. أمّا بالنسبة للأسئلة التي لا تتذكر من عناصر إجابتها إلا القليل، فينبغي التعامل معها عبر تدوين كلّ ما تتذكره حول موضوعها، لربما كان كافياً لحصولك على أكبر عدد من الدرجات المخصصة لهذا السؤال.

6- الأسهل فالأصعب، الأقصر فالأطول:

يُخطئ الطلاب في انصرافهم إلى الإجابة عن الأسئلة الأصعب، من وجهة نظرهم، قبل الأسئلة السهلة، وكذلك الإجابة عن الأسئلة التي تحتاج لإجابات مطولة قبل القصيرة. ربما يُسبب هذا ضياعاً للوقت بشكل غير متوقع، وما إن تنتهي تلك الإجابات المُجهدة حتى تجد أنّ الوقت قد شارف على الانتهاء وبقيت هناك أسئلة تعرفها جيداً، ولكن ليس لديك الوقت الكافي لاستدراك الإجابة عنها.

المشـاهدات 107   تاريخ الإضافـة 12/06/2018   رقم المحتوى 7220
أضف تقييـم