الثلاثاء 2018/10/23   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
ايران تطلع روسيا على سيناريوهاتها المحتملة في نقض الاتفاق النووي
ايران تطلع روسيا على سيناريوهاتها المحتملة في نقض الاتفاق النووي
العالم
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

 كشف السفير الايراني في روسيا الاتحادية مهدي سنائي ، ان ايران لديها تشاور مستمر مع موسكو وقد أطلعتها على سيناريوهاتها المحتملة في حال نقض الاتفاق النووي من قبل أميركا.وقال سنائي في مقابلة أجرتها معه وكالة انباء {روسيا سودنيا} الروسية بمناسبة الذكرى الـ39 لانتصار الثورة الاسلامية، ان" العلاقات الروسية علاقات شاملة وتمضي في وتيرة متنامية. كما ان التعاون بيننا على الأصعدة الاقليمية والدولية يتطور بشكل جيد، واذا تحدثنا بشأن العلاقات الاقليمية، فإنني أرغب ان أشير الى هذه النقطة بأن كلا البلدين انتصرا تقريبا على الارهاب في سوريا، ولقد تعاونّا فيما بيننا في إطار محادثات آستانا، وأوجدنا مناطق للحد من التوتر، وهذا بحد ذاته انجاز كبير".وأضاف" برأيي ان العلاقات الاقتصادية والتجارية تنمو بسرعة متوسطة في حين انه تم اتخاذ جميع الخطوات التي ينبغي اتخاذها في الدبلوماسية الاقتصادية، والسبب في ذلك البيروقراطية الادارية في بلدينا وأيضا ضعف مشاركة القطاع الخاص الايراني وضعف التعامل بين القطاعين الخاصين لدى الجانبين، ولابد ان يدخلا الميدان بفاعلية".وبشأن العمليات العسكرية التركية في عفرين (شمال غرب سوريا)، أوضح السفير سنائي ان" الجمهورية الاسلامية الايرانية وفي إطار ميثاق منظمة الامم المتحدة، تصر على الحفاظ على وحدة التراب السوري، وترى ان اي اجراءات وتواجد عسكري في الاراضي السورية يجب ان يتم من خلال التنسيق مع حكومة هذا البلد، داعيا الى أن تبادر الدول الثلاث {ايران وروسيا وتركيا}؛ لإزالة مخاوفها في إطار محادثات آستانا، نظرا الى ان الاجراء العسكري يزيد من صعوبة تسوية الازمة".وردا على سؤال بشأن تهديد ترامب مرارا بإعادة النظر في الاتفاق النووي او خروج اميركا منه، بيّن سنائي ان" الاتفاق النووي اتفاق دولي وليس ثنائيا، وهو نتيجة لعملية طويلة من المفاوضات بين ايران والقوى الكبرى بمن فيهم الاعضاء الدائمين في مجلس الامن، وإذا تم التشكيك بالاتفاق، فهذا يثبت ان الاميركيين بصدد التفرد، وأيضا سيشكل تجربة سيئة لا يمكن بعدها الوثوق بأي حل لمختلف القضايا".وتابع" بالطبع فإن أيران ستسعى للتعاون مع روسيا والصين وكذلك مع الدول الاوروبية وستبذل جهودها للحفاظ على الاتفاق، وبالطبع حتى لو تم نقض الاتفاق فإن إيران ستكون لديها سيناريوهات، ان المسؤولين الايرانيين يثمنون تعاون الروس ومواقفهم الصحيحة والعادلة بشأن الاتفاق النووي، فنحن نتشاور دوما مع روسيا وقد أطلعنا روسيا على سيناريوهاتنا المحتملة".

المشـاهدات 95   تاريخ الإضافـة 08/02/2018   رقم المحتوى 3168
أضف تقييـم