الثلاثاء 2019/7/23   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
الأخبار
الشفافية مطلوبة في كل القروض والاتفاقيات الدولية
الشفافية مطلوبة في كل القروض والاتفاقيات الدولية
مقالات
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

لو لم تكونوا فاسدين ، لما كانت كل هذه المطالبات الملحة في توخي الشفافية في مسألة إبرام العقود والاتفاقيات الدولية ، واليوم وكان العراق ملك لابائكم تتفقون بما لايعلم الشعب، وما الاتفاقية مع الاردن وما بدأ يتسرب عن مضمينها سوى خروج على المألوف في توازن المصالح، وقبل كل شئ اود ان اذكر السادة الرؤساء الثلاثة ان شعب العراق اليوم افقر من شعب الاردن ، نعم أنهم إخواننا ، في العروبة ، ولكن عوزهم هو أيضا ناتج عن فساد زعاماتهم وان ما تتفقون عليه اليوم مع الأردنيين سيذهب أغلبه للفاسدين، عليه ومما قدمناه ، نرجو مخلصين عرض مضامين وبنود الاتفاقيات أمام الجمهور، والسؤال الاؤل الذي الذي توجهه ل حكامنا لماذا البيع بالتخفيض للنفط ولليتأكد الشعب الأردني قبل الشعب العراقي ان الحكومة الأردنية سوف لن تخفض أسعار المحروقات ، بل ان فروقات الأسعار ستذهب لمزيد من رفاهية المسؤولين الاردنيين، ثانيا لماذا هذا الخط الناقل للنفط إلى العقبة والذي سيكلف 18مليار دولار ، لماذا لا نرغم السعودية للعودة الى الانبوب المار عبر اراضيها الى الدمام، ثم لماذا هذا التوسع في مبيعات النفط اين واردات ما يزيد على 4 ملايين برميل يوميا (المصروف فقط على الرواتب والاجور من هذه الواردات )اما الباقي فلا يعلم مصيره الا الله
ان الاتفاقية الحالية على ما يبدو هي اتفاقية اذعان فرضتها الويلايات المتحدة على العراق لانقاء الفاسدين الاردنيين من عقاب الشعب . وان الاعفاءات الكمركية هي تسير بذلك النسق المشين لتدمير الصناعة والرزاعة في العراق ، اما الربط الكهربائي فهو دليل صارخ على ان حكام ما بعد 2003 لا يريدون اتمام مشاريع الكهرباء ليظل العراق فيما يخص الطاقة خاضعا لرحمة تركيا وأيران والاردن وغدا سوريا وبعدها مصر .
ان العراق اليوم أصبح فريسة لكل من هب ودب ، ذلك لضألة تفكير حكامه وعدم اهتمامهم بالمرة بمصالحه، واننا نعلم ان الحكام الحاليين رغم زعيقهم هم كسابقيهم يعدون الايام ويتمتعون بالامتيازات وكل منهم يؤدي دوره في التخريب ويرحل الى بلده.

المشـاهدات 190   تاريخ الإضافـة 03/02/2019   رقم المحتوى 16324
أضف تقييـم