الإثنين 2018/12/17   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
الأخبار
2.7 مليون $ "ثمن" يد ممثلة بديلة فقدتها أثناء التصوير! NahrainNews.net إطلاق نسخة فاخرة من طائرة الركاب "بوينغ 777 إكس" NahrainNews.net تعرف على أشهر حلوى لعام 2018! NahrainNews.net شاهد مفاجأة عمرو دياب لجمهوره السعودي NahrainNews.net رحلة إلى الأعماق تتحول إلى مأساة! NahrainNews.net عارض مرتبط بالنوبة القلبية تجهله النساء! NahrainNews.net دي ميستورا: التقيت بأمراء حرب أصبحوا في السلطة بأفغانستان NahrainNews.net وزير الدفاع التركي: نأمل في استئصال "العمال الكردستاني" قريبا NahrainNews.net ترامب "يشمت" بأوباما ويعد الأمريكيين برعاية صحية "ممتازة" NahrainNews.net صحفية: "BBC" تبحث عن أثر روسي في احتجاجات "السترات الصفراء" NahrainNews.net قتلى وجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة في سوق وسط مدينة عفرين السورية NahrainNews.net الجيش الإسرائيلي يعلن العثور على نفق رابع على الحدود اللبنانية NahrainNews.net العراق يمهل الولايات المتحدة آخر فرصة أو مقاضاتها دولياً NahrainNews.net العمال الأجانب في العراق.. عمل بلا إجازة ودخول سياحي!! NahrainNews.net السيد عمار الحكيم يشدد للسفير التركي على إحترام سيادة العراق NahrainNews.net
وداعا رياض الوادي... لن ننسى عروضك الفكاهية في برنامج "اكوفد واحد"
وداعا رياض الوادي... لن ننسى عروضك الفكاهية في برنامج "اكوفد واحد"
ثقافة وفنون
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

اشتهر الشاعر العراقي رياض الوادي بالشعر الشعبي الساخر وانتقاد العديد من الظواهر الاجتماعية والسياسية بطريقة ساخرة، لاقت استقبالاً واسعاً لدى الجمهور وذاعت صيته بشكل كبير في الأوساط العراقية لتميزه بهذا اللون من الشعر.محبو الوادي ودّعوا شاعرهم في بغداد، السبت الفائت، بعد أن خطفه الموت إثر نزيف حادّ أصاب دماغه ولم يمهله طويلاً.وكان الراحل رياض قد دخل في غيبوبة جراء اصابته بجلطة دماغية نُقل على اثرها الى مستشفى الصدر شرقي بغداد.رياض الوادي من مواليد مدينة الصدر 1968، حاصل على بكالوريوس تاريخ من جامعة بغداد. من أبرز إطلالاته الكوميدية، مشاركته في برنامج "أكو فد واحد" الذي عرضته السومرية على مدار ثلاثة مواسم. تحية الى روح رياض الوادي الفكاهية ولا بدّ لنا أن نستذكر حضوره الجميل في برنامج "أكو فد واحد" 

المشـاهدات 30   تاريخ الإضافـة 04/12/2018   رقم المحتوى 13477
أضف تقييـم