الخميس 2019/6/27   توقيـت بغداد
وكالــة نهريــن نيـــوز
Nahrain Network for Radio & TV
الأخبار
مصدر نيابي: 20 نائبا صوتوا لصالح مرشحة التربية من أصل 180 نائبا حضر الجلسة NahrainNews.net وزير الزراعة مهدداً مربي الدواجن: سنفتح الاستيراد اذا بقي سعر البيض بالارتفاع NahrainNews.net مجلس النواب يؤجل تقرير ومناقشة التعديل الاول لقانون وزارة التربية NahrainNews.net ضبط ٦ سيارات مخالفة في جمرك أم قصر الشمالي NahrainNews.net محكمة القضاء الاداري تقيل محافظ كربلاء عقيل الطريحي NahrainNews.net بالوثيقة.. المالية تخاطب الداخلية بشأن المفسوخة عقودهم NahrainNews.net مجلس النواب يُصوت على عدم منح ثقته للمرشحة زاهدة عبدالله محمد وزيراً للتربية NahrainNews.net مانشستر سيتي يبدأ مفاوضاته مع يوفنتوس لضم كانسيلو NahrainNews.net الحلبوسي يوجه لجنة الامن والدفاع بعقد اجتماع طارئ بشأن حرائق كبريت المشراق NahrainNews.net ​البرلمان يعقد جلسته برئاسة الحلبوسي NahrainNews.net مجلس الديوانية يصوت على اقالة المحافظ NahrainNews.net بالصور.. ما خلفه حريق الفندق وسط بغداد NahrainNews.net وزير النفط يرجح تمديد أوبك لاتفاق خفض الإنتاج NahrainNews.net نائب عن الفتح يكشف اسباب اسقاط المرشحة الثالثة للتربية NahrainNews.net
علماء يكشفون سبب توقف حدث أرضي عمره آلاف السنين!
علماء يكشفون سبب توقف حدث أرضي عمره آلاف السنين!
علوم وتكنولوجيا
أضيف بواسـطة nahrains
الكاتب
النـص :

قال علماء إن الأرض تمر بحالة جيولوجية غريبة تعرف باسم "الألواح الراكدة"، ما يعني أن الصخور التكتونية في الوشاح الساخن الناري تتجمع "بشكل غامض" على بعد مئات الأميال تحت السطح.ويعتقد علماء من جامعة كولورادو بـ Boulder، أنهم اكتشفوا سبب وجود خلل في الآلية الداخلية للعمليات الأرضية.وباستخدام المحاكاة الحاسوبية للأنشطة الزلزالية تحت المحيط الهادئ، وجد العلماء أن ألواح الصفائح التكتونية الصخرية تتعرض لعائق مؤقت عند نقطة معينة في وشاح الأرض، يشبه طبقة "رقيقة وضعيفة" من المواد.ووضع هذه الفرضية كل من، وي ماو وشيجي تشونغ، في دراسة نشرتها مجلة الطبيعة، وذلك بعد أن أثار ركود الألواح الغريب العلماء لسنوات.

وتنص الدراسة الحديثة على أن الحركة الأفقية "الانزلاقية" للصفائح المنفصلة تحت المحيط الهادئ، لوحظت بين حدود الوشاح العلوي والسفلي.وقال العالم تشونغ: "على الرغم من أننا نرى هذه الألواح راكدة، إلا أنها ظاهرة حديثة إلى حد ما، وربما حدثت في السنوات العشرين الماضية".

ومن غير المحتمل أن يسبب وجود صخور تتحرك ببطء أكبر من المعتاد في الوشاح، قلقا كبيرا. ومع ذلك، يمكن أن يكون لها بعض التأثير على طريقة دراستنا للبراكين والزلازل وغيرها من الأنشطة الزلزالية المرتبطة بالتركيب التكتوني للأرض.  وأضاف تشونغ موضحا: "يمكننا التفكير في عمل الحمل الحراري (الحركة الزاحفة البطيئة لطبقة الدثار الصخرية)، على أنه المحرك الكبير الذي يقود كل ما نراه على سطح الأرض: الزلازل وبناء الجبال والبراكين وحتى الحقل المغناطيسي للأرض".

المشـاهدات 184   تاريخ الإضافـة 09/10/2018   رقم المحتوى 11375
أضف تقييـم